بوابه المزيكـا
مرحباآ بكـ"
زائرنا الكريم
انت غير مسجل في بوابه المزيكـا
سجل معنا للتمتع بكافة خدمات وفعاليات المنتدى }~
~{ونرجوا لك تصفح ممتع ومفيد في منتدانا الغالي

وشكرا ادارة المنتدى


The Empire Where The Sun Never Sets
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كلام فى الفن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Hero
I'mThe Best
I'mThe Best
avatar

الجوزاء عدد المساهمات : 91
تاريخ التسجيل : 12/08/2009
العمر : 25
العمل/الترفيه : طــ لب ــا
المزاج : روشـ طـحنــ

مُساهمةموضوع: كلام فى الفن   الأحد أغسطس 16, 2009 5:37 pm

ظل الفن منذ بزوغه أمير القلوب وملاذ الحزينين ومؤنس الساقطين في شهواتهم ، وكل من الحزينين الأبرياء والساقطين الفجار لهم قلوب يختلفون أيعقلون بها أم لا ، ولكن الذي لا شك فيه أن الفن بات لتلك القلوب جميعها ناه وآمر ، ولا غرابة أن نجد أهل الحكم في كل مصر وعصر يلجؤون إلى الفن ليستغلوه أحسن استغلال دفاعا لهم عن كراسيهم السامية ، بكل ما أتوا من قوة السيف والقلم ، فتجد فيهم الشاعر الخاضع لجلال قدر مولاه نال من العطايا والهدايا ما ينسيه شعوره تجاه نفسه التي باعها بأبخس أثمان الدنيا ، وما ينطبق على شاعرنا ينطبق على مغنينا واديبنا ورسامنا …، وتجد فيهم الرجل الذي عهد الى نفسه الا يبيعها باي مقابل من هذه الدنيا الفتانة سواء اكان شاعرا ام اديبا ام مغنيا ….ينعم من عطايا السلطان كما ينعم الفار من مخالب سيدنا القط ، فلا تكاد تسمع له صوتا وان ملأ الدنيا شعرا ، ولن ترى له رسما وإن احسن رسم كل الاشياء الجميلة …
نبدأ مع صديقنا الأول فلا هو إلى الفن اقرب حتى تعطى له كل تلك القيمة الزائدة عفوا الزائفة ، ولا هو إلى سيدهم أبعد وأنأى .
ما صديقنا الثاني الذي اشترى كلمة الفن مقابل حصاره والتضييق عليه ومنعه من لقاء أحبائه ، والبوح لهم بآخر ما جن به جنون فنه وإبداعه إليهم ، وتشويه سمعته بشتى الطرق، فسيدهم هو من يعلم الناس فنهم الذي يعشقون ، وفنانهم الذي يهوون ، وقصائدهم التي تشنف أذانهم سماعها ، بل حرم الناس عنه من النظر إلى وجهه فأصبحت مشاهدته من أحلام محبيه الذي يجدون في فنه ملاذهم .
لقد أصبح الفن مع ما مر و ما يزال يمر عليه من تشويه ، ولجوء المتطفلين إليه شيئا فيه من العيب والعار الكثير ،و أن من يلجا إليه إنما هو ساقط ، فلا غرابة لأن أسيادنا الساسة وأصحاب المال هم من أوصلوه إلى هذه الحالة ، لأنهم لا يحبون منه سوى إشباع غرائزهم الحيوانية ، واستغلاله في الدفاع عن ملكهم ، بأي ثمن ولو على حساب الأخلاق والكرامة ، فكل شيء عندهم ارخص من المال والكراسي السامية المتسلطة المتجبرة …
وما يحزفي النفس هو أن تكتشف في الأخير لماذا يفعلون ذلك؟ …ليبقى الفنان الزائف الغني على غناه ويترك في الساحة وحيدا لا احد ينافسه ، كما حل بالسياسة، وكل الميادين الحيوية التي فقدت فيها الثقة اليوم و لكي يظلوا مرتاحي البال ، تزداد لهم قوة السلطة والجاه والمال حتى يغلبوا بها الفن الحقيقي والمشاعر الصادقة التي تنبعث من قلوب المخلصين للفن الى قلوب محبيهم …
لكننا عندما نقلب أوراق التاريخ ونقرأ بإمعان ،فإننا لا نجد أي كلمة مرادفة لانهزام القيم أمام المال ، فمهما زاد الأغنياء في غناهم وزاد الفقراء في فقرهم ، وانعم على الحيوانات الزائفة في تفاهاتها التي يسمونها فنا .كان الفن النبيل والقيم الصادقة ، والفنان الحقيقي ، اقرب إلى قلوب الناس فيغلبون بها المال وذويه.
فدمتم في خدمة قضايا الشعب ومشاركة همومه والترويح عن آلامه ، يا أصحاب الفضيلة ، أصحاب الفن الجميل الراقي .
ودمتم في خدمة أسيادكم وشهواتكم ، مقابل مال ابخس قدرا من شيء بعتموه و يستحيل شراءه أبد الآبدين…إنها كرامتكم .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كلام فى الفن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بوابه المزيكـا :: ..::كلام فى كلام::.. :: ..::كلام فى الفن::..-
انتقل الى: